انتفاضة مذهلة من اشبيلية تحرم ليفربول من الفوز

2211851.jpg

 

سجل جيدو بيزارو لاعب أشبيلية هدف التعادل في الدقيقة 93  ليكمل انتفاضة رائعة للفريق الأندلسي عقب تأخره بثلاثة أهداف ليتعادل 3-3 مع ليفربول  في مواجهة في غاية الإثارة بالمجموعة الخامسة في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم.

 

وكان ليفربول على وشك ضمان التأهل لدور الستة عشر لأول مرة منذ عام 2009  لكن بيزارو سجل من ركلة ركنية في الوقت الضائع ليحرم الفريق الانجليزي من الانتصار.

 

وهز ساديو ماني الشباك بضربة رأس بين هدفي روبرتو فيرمينو ليتقدم ليفربول 3-صفر في غضون 30 دقيقة. لكن أشبيلية عدل تأخره في الشوط الثاني.

 
وسجل وسام بن يدر هدفين قبل أن هدف التعادل المتأخر الذي أحرزه بيزارو.

 

وتركت هذه النتيجة ليفربول في صدارة المجموعة برصيد تسع نقاط بينما يأتي أشبيلية في المركز الثاني بثماني نقاط. ويحتل سبارتاك موسكو المركز الثالث ولديه ست نقاط عقب تعادله 1-1 مع ماريبور في المباراة الأخرى بالمجموعة.

وفاز ليفربول بدوري الأبطال في 2005 بعدما عوض تأخره بثلاثة أهداف أمام ميلانو في النهائي وذاق من الكأس نفسها باستاد رامون سانشيز-بيزخوان ويحتاج الآن إلى تفادي الهزيمة أمام سبارتاك في الجولة الأخيرة في السادس من  كانون الأول المقبل ليتأهل.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.