اتحاد الكرة يتخذ جملة من القرارات

1532963115573

التلفزيون الاردني - قررت الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم تثبيت خلوة الأندية المحترفة سنوياً، وفوضت الأمانة العامة بعقد فعاليات مماثلة للكرة النسوية وأندية الدرجات الاخرى.
جاء ذلك خلال جلسة عقدتها الهيئة التنفيذية برئاسة سمو الأمير علي بن الحسين في مقر الاتحاد.
وحسب الأمين العام للاتحاد سيزار صوبر فإن الجلسة ناقشت العديد من التوصيات والأمور التي تهم اللعبة.
وقررت اللجنة تكليف اللجنة المالية بإعداد لوائح ثابتة ومحددة لمكافآت المنتخبات الوطنية وفقا للنتائج التي تحقق في المشاركات الخارجية الرسمية، استنادا لمقترح من الدائرة الفنية، وتقديم الدعم المالي وبقيمة عشرة آلاف دينار للأندية المشاركة في البطولات العربية والقارية، وتكليف الأمانة العامة بجدولة مباراتي قبل النهائي والمباراة النهائية لبطولة الدوري التصنيفي النسوي على الملاعب الرئيسيّة، وتقديم 2500 دينار دعما لكل ناد منتسب للاتحاد ومشارك في الدوري التصنيفي، وتحديد جوائز البطولة للمراكز الثلاثة الأولى.
كما قررت اعتماد ستاد عمان الدولي وستاد الامير محمد بالزرقاء، وستاد الملك عبد الله الثاني، وستاد الحسن بإربد، وستاد تطوير العقبة لاستضافة مباريات موسم 2018-2019 لأندية المحترفين، وإرجاء البت باعتماد ستاد الامير الحسين بن عبدالله بالسلط حتى موعد الكشف النهائي على جاهزية الملعب يوم 10 آب المقبل.
كما قررت الهيئة بناء على توصيات الاندية خلال الخلوة التي عقدت أخيرا في البحر الميت بتوفير زيادات الجوائز في المواسم المقبلة، ودعم الفئات العمرية لأندية المحترفين، وعدم الموافقة على شطب العقوبات المالية بخصوص إساءات الجماهير، ورفض رفع عدد اللاعبين الأجانب الى خمسة لاعبين، وتحديد نسب الحضور الجماهيري في ملاعب ستاد عمان وستاد الملك عبدالله الثاني وستاد الأمير محمد بـ90 بالمئة الى 10 بالمئة، والإبقاء على نسبة 75 بالمئة الى 25 بالمئة في الملاعب المعتمدة الاخرى.
وتقرر منع جماهير النادي من "التيفو" حتى نهاية الموسم في حال ارتكاب أول مخالفة برسم شعار او لوحة معاكسة لما تم الاتفاق عليه بشكل رسمي، واعتماد نظام بيع البطاقات الموسمية للدرجات كافة اعتبارا من الموسم الحالي.
كما تقرر الموافقة على اللوائح التأديبية والمسابقات للموسم الحالي مع تعديل البنود وفق ما ورد من موافقات على التوصيات.


بترا

 

 

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.