غرايبة: الحكومة مُلتزمة بتعهدها بعدم المساس بالحوافز الاستثمارية للاتصالات

 

1537878072899

 

التلفزيون الاردني -أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس مثنى غرايبة خلال الاجتماع الاول لمجلس قادة الشركات الناشئة، ان الحكومة تسعى لدعم ريادة الاعمال في المملكة من اجل تحفيز النمو الاقتصادي وتوفير فرص العمل.
وشدد في اجتماع عقد في مركز الابتكار والريادة التابع لجامعة الحسين التقنية بمجمع الملك الحسين للأعمال، ان الحكومة مُلتزمة بتعهدها بعدم المساس بتلك الإعفاءات والحوافز الاستثمارية التي مُنحت لقطاع تكنولوجيا المعلومات عام 2016.
وقدم رئيس مجلس قادة الشركات الناشئة احمد الهناندة تصورا وافيا عن التحديات والصعوبات التي تواجه الشركات الناشئة في المملكة، مشددا على ان الغياب الواضح لقاعدة بيانات حول تلك الشركات في هذه المرحلة الأولى التي تعاني فيها من صعوبة عملها في التمويل هو ما يعيق تطبيق أفكارها بشكل صحيح.
وأوصى الاجتماع، بحسب الهناندة، الى مراجعة حاجة الشركات الناشئة فيما يتعلق بالنواحي التشريعية والقوانين والأنظمة، وتفعيل دور المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص، وان مساندة الشركات الناشئة بتوفير أسواق او تخفيض مصاريف تشغيلية.
من جهته، أكد رئيس هيئة المديرين في جمعية "انتاج" الدكتور بشار حوامدة، ان الرياديين في المملكة بشكل عام يعانون منذ بالبداية بإيجاد الفكرة الاصيلة القابلة للتطبيق بالسوق المحلي.
ونوه الى ان تحدي التمويل قد لا يكون معضلة اذا توفرت الفكرة المناسبة القابلة للتطبيق، مشيرا الى ان صندوق الريادة الاردني سيدعم تلك الشركات او سوف يستثمر بصناديق قائمة.
يشار الى ان الشركات الناشئة شاركت بتعبئة استبيان للخروج بتصور كامل حول المشاكل والتحديات التي تواجه القطاع محليا.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.