اختتام فعاليات المسابقة الوطنية التاسعة ل "يو سي ماس" الاردن

636392971381465311.jpg

 

 اختتمت بمدينة الحسين للشباب امس الجمعة فعاليات المسابقة الوطنية التاسعة لطلاب "اليو سي ماس" التي رعاها مندوبا عن سمو الاميرة سمية بنت الحسن رئيس الجمعية العلمية الملكية، نائب رئيس الجمعية للشؤون التقنية الدكتور نبيل الفيومي بمشاركة 400 طالب وطالبه من مختلف المحافظات و 15 طالبا وطالبة من جمهورية كازخستان.

و" اليو سي ماس" هو المفهوم العالمي لنظام الحساب الذهني وهو برنامج مصمم لتنمية كل مهارات العقل للأطفال في السن ما بين 4 إلى 12 عاما والقى مدير شركة الذكاء "يو سي ماس " الاردن معتز عازر كلمة في حفل الافتتاح اكد فيها سعي الشركة لتقديم الانشطة الهادفة لتطوير التعليم وتمكين الأطفال وتحفيزهم من خلال تقديمها لأكثر من برنامج عالمي في مجالي التعليم والتدريب؛ اضافة للتركيز على تطوير القدرات الذهنية والعقلية للأطفال، كما هو برنامج "جو" الهادف لتمكين الأطفال بعمر 8-18 عاما من اكتشاف شغفهم وتعزيز قدراتهم في ريادة الأعمال.

كما القت ممثلة شركة اروانج رنا دبابنه كلمة عبرت عن شكرها بهذه المشاركة مؤكدا ان الشركة تسهم بدعم البرامج الهادفة الى وتأهيل الشباب والاطفال بالمجتمع .

وتنافس المشاركون على عشر مراكز أولى في المسابقة المرئية والسمعية حيث سيمثلون الاردن في المسابقة العالمية الثانية والعشرين للحساب الذهني لعام 2017 والتي ستقام في التاسع والعاشر من كانون الأول في جزيرة بالي الاندونيسية.

وتخلل المسابقة حفل تخريج الفوج السادس من طلبة "يو سي ماس" الذين انهوا المستويات العشر للبرنامج بنجاح حيث عبر الطالب ملهم العواقلة، باسم الخريجين عن فخره بانهاء هذه الرحلة المفيدة والممتعة والتي تركت في نفسه اطيب الاثر وفي عقله مهارات سيستخدمها في حياته كلها.

والقت الطالبة سلاف مالك عبدالنبي والتي توجت العام السابق كبطلة للعالم في النسخة السمعية لمسابقة "يو سي ماس" العالمية الحادية والعشرين حيث كانت اول اردنية وعربية تحقق هذا الانجاز معبرة عن فخرها برفع علم الاردن في مسابقة كانت حكرا على طلبة من دول اخرى لافتة لقدرة الطلبة الاردنيين على تحقيق الانجازات بالمثابرة والجد.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.