وزير الداخلية: الاردن حافظ على استقراره بفضل رؤى القيادة ووعي الشعب

 

1540466929563

 

التلفزيون الاردني - قال وزير الداخلية سمير المبيضين، إن الدولة الأردنية حافظت على استقرارها الأمني والسياسي بفضل رؤى القيادة الهاشمية الحكيمة ووعي وإدراك الشعب الأردني واحترافية ومهنية الأجهزة العسكرية والأمنية.
جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد اليوم الخميس بمقر أكاديمية الشرطة الملكية ضمن برنامج دورة الإدارة الشرطية العليا 2018 بحضور مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود وعدد من كبار ضباط الأمن العام.
وأضاف الوزير أننا نقطف ثمار تكاتف الجهود الأمنية في تطوير وتحديث الأداء والتعامل مع التحديات الأمنية، موضحا أن إجراءات فرض هيبة الدولة وإنفاذ القانون موجودة في كافة مناطق المملكة، وأن لا مناطق خارجة عن السيطرة الأمنية، وأن التعامل مع المطلوبين، يتم بحزم يضمن توديعهم لمصادر الطلب في أسرع وقت بما يحقق العدالة وسيادة القانون.
ونوه الوزير المبيضين الى أن مديرية الأمن العام تنهض بجهود استثنائية في مكافحة الجريمة، بما في ذلك ما شهده العالم من جرائم مستحدثة ترتبط بالتطور التكنولوجي واستخدام التقنيات الحديثة في ارتكاب الجرائم سواء الواقعة على الأشخاص أو الأموال.
وأشار إلى خطورة الجرائم الإلكترونية وآثارها السلبية على الأفراد والمجتمع، مثمنا الدور الذي يقوم به مركز السلم المجتمعي التابع لمديرية الأمن العام في مكافحة الفكر المتطرف ونتائج ذلك في تحصين مجتمعنا الأردني.
وأشاد وزير الداخلية بما يقدمه جهاز الأمن العام من تدريب متخصص وأثر ذلك في صقل مهارات العاملين في مديرية الأمن العام مبينا أن اللقاء بنخبة من ضباط الأمن العام يسهم في تعزيز الخبرات العلمية والعملية الأمر الذي سينعكس إيجابا على ادائهم الشرطي ويصب في مصلحة الوطن وحفظ امن المواطن وصون كرامته. يشار الى أن هذه الدورة تعقد انطلاقا من نهج مديرية الأمن العام في تطوير عمل المنظومة الأمنية بما يتناسب ومستجدات العصر، حيث اشتملت على لقاءات برجالات الدولة لتمكين المشاركين من الاستفادة من خبراتهم وتجاربهم في مختلف مواقعهم السياسة والإدارية، وبما يسهم في تأهيل المشاركين بالدورة للنهوض بواجباتهم في تنفيذ استراتيجية مديرية الأمن العام وتقديم الخدمة الفضلى للمواطنين بما يحقق مفهوم الأمن الشامل.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.